هام جداً

العودة   zakiworld forums منتديات عالم ذكي > ~::| الصالة العلمية ~ Science Lounge |::~ > العلوم الطبيعية والرياضيات

العلوم الطبيعية والرياضيات لكل من يحب الرياضيات ,والفيزياء, والكيمياء ,والأحياء ..

مواضيع مختارة
جـمـيـع الـمـوآضـيـع المهمه في القـسـم هـنـآ
منـ هنا وهناك.... كوكتيـٍٍيل عالمـ ذـكي=)
Some Interesting Facts
صور طبيعة
اريد كلمات متحركة للماسنجر
الرابط بين الحمار والارنب
الى محبة الجميع فرح العمري
أنواع الرسم

   (الشات)
يتم التحميل...
نتمنى لكم قضاء أمتع الأوقات في صندوق المحادثات
 
إضافة رد
 
أدوات الموضوع
قديم 23 - 02 - 2008, 00:56   #1
khaliloo
 
الصورة الرمزية khaliloo
 
رقم العضوية : 3723
الإنضمام : 17 - 10 - 2006
المشاركات : 63
النقاط : 10
قوة التقييم : 282
الإقامة : !! je ne sais pas !!!
النوع: 
آخر تواجد:  24 - 04 - 2008

الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع
إذا نحن لا نعلم إلى أين نريد الذهاب، كيف يمكن لنا أن نختار سبيلا دون آخر؟ Part2

التلوّث الجينى وتلوث الغذاء

كما سبق وأن أشرنا فالكائنات المحوّرة جينيّا هى كائنات وقع تحوير رصيدها الوراثى بدمج جين غريب ودخيل فى مكوّناتها وهذا الجين قد يتأتّى من كائنات حيّة مختلفة. فالمحيط "أو الطبيعة" لم "يتعوّد"، إذا جاز القول، على مثل هذه الكائنات الجديدة.

فهذا أمورادا ميتال Amuradha Mittal من معهد التغذية والتنمية فى الولايات المتحدة الأمريكية يقرّ بأنّ التلوّث الذى تحدثه هذه الكائنات ليس شبيها ببقعة من النفط فى بحر بحيث يمكن احتواؤها والتخلّص منها. فبالنسبة للتلوّث الجينى لا توجد أيّة وسيلة لاحتوائه وإيقاف امتداده. فتعميم الزراعات المحوّرة جينيّا سيقضى فى النهاية على الزراعات المتعارفة والزراعات البيولوجية. يعدّد هنرى دارمانسى Henri Darmency المخاطر البيئيّة لهذه الكائنات ويحصرها فى جملة من الانعكاسات السلبية على المحيط وهي:

- إنّ غرس جين فى نبات أو أيّ كائن حيّ آخر يعنى إلغاء "تعبير" جين آخر فى الموقع الذى غرس فيه الجين الجديد وقد يؤدّى ذلك إلى عودة النبات إلى حالته البرّية الأولى.
- أغلب الجينات المغروسة والمدمجة غريبة عن العائلة النباتية للنبات المحوّر. كما يقع إضافة متتالية جينية من بكتيريا وفيروسات ولا يوجد أيّ مقياس نقيّم بواسطته التحوّلات المستقبلية والمتغيّرات التى قد تطال النباتات "سواء على المدى القصير وخصوصا على المدى الطويل".

- كلّ الجينات هى معرّضة وبصفة طبيعيّة لطفرات تخضع للصدفة ولا يمكن لنا معرفة ماذا سيحدث لهذه القطعة من الكروموزوم المزروعة فى النبات.

- يمكن للجين المغروس أن ينتقل إلى كائن عضويّ غير مرغوب فيه "بكتيريا مضرّة، أعشاب طفيلية" بواسطة غبار الطلع "Pollen" فيلقّح نباتات ذات توالد جنسيّ متقاطع "Reproduction sexuée".

- أمّا انتقال الجينات إلى الفيروسات فهى محلّ دراسة والخطر الكبير يكمن فى ظهور عدوى أو أوبئة ناتجة عن بروز فيروسات جديدة.

- يؤدّى الجين المغروس إلى إفراز مادّة: إنزيميا أو بروتين قد تتفاعل مع التحوّلات الغذائيّة للنبات أو الكائن الحيّ المعني. وهذه البروتينيات تمكّن النبات من خاصيات جديدة كالمناعة تجاه حشرة. لكن العنصر أو الجانب الإيجابى يمكن أن يتحوّل إلى عنصر سلبيّ بحيث تنمو وتتكاثر النباتات المحوّرة على حساب نباتات وزراعات أخرى وصولا إلى تحوّل النبات إلى شبه عشب طفيليّ منيع ضدّ عديد الحشرات أو متقبّل لعديد المبيدات وبالتالى قابل للتكاثر والتوسّع العشوائيّ على حساب زراعات أخرى. إلى جانب دراسة نبات معيّن لا بدّ من تقييم مجموعات النباتات الأخرى وعلاقاتها وتفاعلاتها مع بعضها البعض. هناك إذن خطر توحيد الزراعات على حساب التنوّع. فـ"ضغط الانتقاء" أو "قوّة الانتقاء" Pression de sélection يتدعّم باستعمال كثيف للمبيدات. فكلّما كانت كمّية مبيد الأعشاب أرفع إلاّ وكان ظهور المناعة لديها أسرع وبما أننا بصدد زراعات موحّدة فإنّ البدائل تصبح محدودة.

- كلّ جين غريب "وإفرازاته" يمكن أن يتحوّل إلى غذاء خاصّ أو عنصر هام فى مكوّنات الكائنات الحيّة من حشرات وبكتيريا وأعشاب طفيليّة.

- استعمال جين غريب كجين تقبّل المبيد يعنى استعمال مبيدات أعشاب محّددة وتراكم هذه المبيدات فى التربة والماء. كما أنّ الاستعمال الثنائيّ: زراعات محوّرة/ مبيد أعشاب يمكن أن يؤدّى على المدى الطويل والمتوسّط إلى انتقاء وانتشار أعشاب طفيلية منيعة، بحيث أنّ العودة إلى مبيدات أعشاب سابقة "قبل زراعة النباتات المحوّرة" سوف لن يُجدى نفعا. فاستعمال مبيد واحد كمبيد الأعشاب Round up لشركة Monsanto فى زراعات الذرة والصويا والكولزا والقطن من شأنه أن يهيّئ الأرض للنباتات الطفيليّة المنيعة بانتقال جين المناعة لها.

يمكن لمبيدات الحشرات التى تفرزها النباتات أن تبقى سنوات فى الأرض وتتسبب فى القضاء على الحشرات النافعة كالنحل وهذا ما بيّنته دراسات حول مبيد الحشرات التى أنتجته شركة Bayer . كما أنّ الرياح تساعد على انتقال الجينات. فقد عثر على الجين المدمج فى الكولزا على بعد 8 كيلومترات من الضيعات. ففى المكسيك بلاد الذرّة وفى 15 ولاية من جملة 22 عُثر على كميات من الذرة الطبيعية ملوّثة بأنواع محوّرة من الذّرة Bt المستوردة من الولايات المتحدة الأمريكية. وأقرّت المكسيك منذ سنة 1998 منع زراعة الذرة المحوّرة جينيا. الأستاذ جان مارى بيلت Jean-Marie Pelt أستاذ البيولوجيا النباتية بجامعة Metz يلفت الانتباه إلى مخاطر انتقال الجينات إلى الأعشاب الطفيلية البرّية. فنبات الكولزا يمكن أن يتلاقح مع "الصليبيات" Crucifères كخردل الحقول Moutarde des champs أو "الرّافانال" أو الفجل البرى الطفيلى وكلّها نباتات ضارّة بالزراعة. فيمكن لهذه النباتات الطفيلية أن تتقبّل جين المناعة تجاه مبيد الأعشاب. وهذا السيناريو ممكن أيضا بالنسبة للفت والشيكوريا أو الهندباء.

لقد اكتشف جان فرانسيس ناربون Jean François Narbonne أستاذ أمراض التسمم "Toxicologie" وعضو فى المركز القومى للبحوث العلمية CNRS من جامعة بوردو، كميات من التكسينة Bt فى مصبّ بحيرة Richelieu و Saint Laurent تفوق 5 مرات الكمّية التى وقع العثور عليها فى مياه الصرف أو فى ترسّبات الأراضى المجاورة للزراعات المحوّرة جينيا. ورغم أنّ هذه التكسينة سريعة الانحلال فإنّ الذّرة Bt يمكن أن تنقلها إلى البكتيريا الأخرى الموجودة فى الأرض "إضافة إلى الانتقال الأفقي".

فهناك عدوى عمودية ينتج عنها تلوّث أصول وعروق النباتات والتربة وصولا إلى البحيرات والوديان ونحن نجهل تماما تأثير ذلك على التوازن البيئى لهذه البحيرات وعلى الثروة السمكية.

فى بلجيكيا اقترح المجلس البلجيكى للأمن البيولوجى فى 7 فبراير- شباط 2002 اعتماد حدّ أدنى من المسافة الفاصلة والعازلة بين زراعات الكولزا الطبيعية وغير المحوّرة جينيّا وبين حقول الكولزا المحوّرة جينيّا. وقد حددت هذه المسافة بألف متر على الأقلّ، كما نصح بإتلاف الزراعات بعد تجربتها مدّة عامين بالنسبة للكولزا وبعد 3 سنوات بالنسبة للفت والشيكوريا. لقد بيّن المعهد الوطنى للبحوث الزراعية فى فرنسا أنّ بعض الزراعات يمكن أن تنبت من جديد سنة بعد الزراعة الأولى. فبذور الكولزا تظلّ حيّة وقابلة للنبت مدّة 15 سنة. فحتى بعد إتلاف الزراعات بـ 5 سنوات والتوقّف عن الزراعات المحوّرة جينيا يمكن أن نعثر على بقايا هذه الزراعات بنسبة قد تصل إلى 20% فى بعض الحالات.

من ناحية أخرى، فإنّ النباتات المنتجة لمبيد الحشرات يمكن أن تضرّ بالحشرات النافعة والفراشات والنحل، وهذا ما أكدته بحوث قامت بها أكاديمية العلوم الأمريكية PNAS ودراسات باحثين من الأركنساس حول القطن المحوّر. كما قامت مجموعة مشتركة من الباحثين الأمريكيين من أوهيو وفرنسيين من جامعة "ليل" بدراسة حالات انتقال الجينات بين النباتات. وتمثّلت فى جملة من الاختبارات على اللفت السكرى "فى فرنسا" وعبّاد الشمس. الأستاذ اليسون Allison الذى قاد الفريق الأمريكى ورغم عدم تخوّفه وتوجّسه من النباتات المحوّرة جينيا وتحمّسه لها عبّر عن استغرابه من نتائج البحوث التى توافقت مع ما توصّلت له شركة Pioner Hi-Bred التى زرعت عبّاد الشمس المحوّر جينيا وتراجعت بعد ذلك عن قرار بيعه وتسويقه.


م3 ضحك1 :-D غمزة1 ضحك1 khalil
khaliloo غير متصل  
 
 
رد مع اقتباس
 
 
   
إعلانات شبكة غوغل لدعم عالم ذكي
           
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 

(أظهر الكل الأعضاء الذين قاموا بمشاهدة هذا الموضوع : 0
لا توجد أسماء للعرض.
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهة
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
تحليــل الشخصيات بالأسمـآإء !! ..خطيــر آفاق قضايا ساخنة ونقاشات 32 02 - 09 - 2012 14:12
إذا نحن لا نعلم إلى أين نريد الذهاب، كيف يمكن لنا أن نختار سبيلا دون آخر؟part1 khaliloo العلوم الطبيعية والرياضيات 1 12 - 04 - 2010 21:54
إذا نحن لا نعلم إلى أين نريد الذهاب، كيف يمكن لنا أن نختار سبيلا دون آخر؟ part3 khaliloo العلوم الطبيعية والرياضيات 2 09 - 04 - 2008 15:27



الساعة الآن 02:21.


 Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2022, Jelsoft Enterprises Ltd.

2005 - 2020 zakiworld website