هام جداً

العودة   zakiworld forums منتديات عالم ذكي > ~::| الصالة العلمية ~ Science Lounge |::~ > العلوم الطبيعية والرياضيات

العلوم الطبيعية والرياضيات لكل من يحب الرياضيات ,والفيزياء, والكيمياء ,والأحياء ..

مواضيع مختارة
قصيده بمناسبة اليوم الوطني
ريال مدريد يستعرض قوته وبرشلونة يهزم بلباو
وفاة عبقري
افضل موقع زواج عربي , زواج خليجي , زواج سوري|
اليكم 10 اخطاء يرتكبها الرجال عند اختيار ملاب
حوار بين متحجبة ومتبرجة ...
اخبار طريفة....
ماذا لو خيروك بين البقاء في ..

   (الشات)
يتم التحميل...
نتمنى لكم قضاء أمتع الأوقات في صندوق المحادثات
 
إضافة رد
 
أدوات الموضوع
قديم 13 - 06 - 2006, 01:44   #1
الطفل المغامر
 
رقم العضوية : 1470
الإنضمام : 10 - 03 - 2006
المشاركات : 3,119
النقاط : 10
قوة التقييم : 415
الإقامة : طنجة
النوع: 
آخر تواجد:  18 - 08 - 2006

الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع
افتراضي الحـمـل و الـولادة :

5- الحـمـل و الـولادة :
بعد الإخصاب تدخل البيضة الناتجة مباشرة في نشاطين متزامنين: الخضوع في انقسامات غير مباشرة متتالية لإنتاج الخلايا الجنينية،و الهجرة نحو المخاطة الرحمية المعدة لاستقبالها،فتتم عملية التعشيش.
15- التــعـــشيــــــش nidation
أسبوعا بعد الإخصاب تكون المجموعة الخلوية الصادرة عن البيضة قد أدركت مخاطة الرحم،تنتظم خلايا التوتية على شكل نسيجين مختلفين :نسيج خارجي يسمى التروفوبلاست trophoblaste و نسيج داخلي يدعى البــــرعـــم الجــنـيـنـي bouton embryonnaire(الوثيقة 2 ص 76).
يتوغل جزء التروفوبلاست من جهة جدار الرحم في مخاطة الرحم تدريجيا إلى أن تصبح الكتلة الخلوية محاطة بالمخاطة الغنية بالعروق الدموية ،تسمى هذه العملية بالتعشيش،يعتبر التعشيش انطلاقة للحمل.
25-الحمل La gestation
يتمثل الحمل في نشاطين رئيسيين و متزامنين:
أ‌- تكون المشيمة Placenta :
* أصل المشيمة:
تنتج المشيمة عن تطور جزء التروفوبلاست الموجود جهة جدار الرحم و عن الغشاء المخاطي للرحم،لها إذا أصل مزدوج يساهم في بنائها الأم و جنينها (الوثيقة 2 ص 81).
• دور المشيمة:
تسهر المشية على جميع التبادلات بين دم الأم و دم الجنين،فعبرها يتلقى الجنين كل ما يحتاجه من قيت ، و يتخلص من كل فضلاته الخلوية ، المشيمة نفوذة كذلك لبعض الأدوية ، لبعض الجراثيم كالفيروسات،خاصة فيروس V I H ، و لبعض السموم كالنيكوتين و الكحول.

دم الجنين المشيمة دم الأم





الغــــاز الــكاربوني
الــــبولـــــــــــــــة الأحماض الآمينية
الغليكـــــــــــــــوز
الأحماض الدهنية
الفيتـــــامـيـنـــات
الأوكســــــجـــين


الفيـــــروســــات

رغم هذه النفاذية ،فإن المشيمة لا تسمح بأي اختلاط بين دم الأم و دم الجنين.بالإضافة إلى هذا الدور المهم للمشيمة ،فإن لها دورا آخر لا يقل أهمية:
- تجربة:
نستأصل مبيضي أنثى في بداية الحمل قبل تكون المشيمة،و نستأصل مبيضي أنثى حامل بعد تكون المشيمة.
- النتيجة:
مباشرة بعد استئصال المبيضين تجهض avorte الأنثى الأولى حملها ،في يستمر حمل الأنثى الثانية طبيعيا حتى أجله.
- تحليل:
أدى استئصال المبيضين عند الأنثى الأولى إلى غياب الهرمونات المبيضية:الأوستروجينات و الجسفرون،الضروريان لاستقرار الرحم و صيانة المخاطة و استمرار الحمل،فحدث الإجهاض avortement .
استمرار الحمل عند الأنثى الثانية دل على مصدر ثاني غير المبيض للأوستروجينات و الجسفرون.
- استنتاج:
بالإضافة إلى دورها في تغذية الجنين ،فالمشيمة تفرز كميات مهمة من الهرمونات المبيضية،تضمن استمرار الحمل و المحافظة عليه. ( الوثيقة 1 ص 82).
- ملحوظة :
في الظروف الطبيعية ،تصبح نسبة الهرمونات المبيضية في دم المرأة الحامل جد مرتفعة، بسبب مصدرين للإنتاج المبيضين و المشيمة، فيصبح المركب وطاء نخامية خاضعا لمفعول رجعي سالب يوقف إفراز LH الضروريين لتنشيط الجسم الأصفر، مما يهدد الحمل نتيجة انخفاض نسبة الهرمونات المبيضية،فتتدخل المشيمة بإفراز هرمون ثالث يسمى H C Gيعوض LH في تأثيره على المبيض. (الوثيقة 1 ص 82). HCG هو الهرمون الذي يتم الكشف عنه في بول المرأة عند إجراء اختبار الحمل.
ب – تكون الطفل :
نميز - * المرحلة الجنينية phase embryonnaire : من التعشيش حتى نهاية الشهر الثاني من الحمل،خلالها تتشكل أعضاء الجنين،و ذلك بفضل البروتينات السيتوبلازمية التي توجه التخصص الخلوي ، فتنشأ الأعضاء ،لكنها تكون في حالة خمول لا تعمل ،باستثناء القلب الذي ينشط بمجرد تشكله في الأسبوع الثالث من الحمل حتى يضمن دوران الدم في جسم الجنين. بعض الأعضاء كالجهاز العصبي و المبيض عند الأنثى تحصل على العدد النهائي من الخلايا.
- * المرحلة الحميلية phase foetale : من الشهر الثالث حتى نهاية الحمل ،خلالها تنمو الأعضاء المتكونة،و بعضها كالرئة تتهيأ تدريجيا للقيام بوظيفتها. فيمكن تمييز جنس الحميل ابتداء من الشهر الثالث بواسطة تقنية الإيكوغرافيا echographie،كما أن الحميل يبدأ في سماع الأصوات ابتداء من الشهر السادس ، و يمكنه تمييز صوت أمه. خلال هذه الفترة ينتقل قياس الجنين من بضع سنتميترات في بدايتها إلى حوالي 40 cm عند نهايتها.
ت – ملحوظة :
أثناء تكون الطفل و المشيمة يكون جزء التروفوبلاست من جهة الرحم الملحقات الجنينية ( الوثيقة 1 ص 82 ) ،هذه الملحقات خاصة السائل السلوي يمكن الجنين ثم الحميل من الحركة بحرية داخل الرحم ويقيه وقع الاصطدامات.
35- الولادة L’accouchement :
أ- أســبـــابــــهــــــا :
طوال فترة الحمل ،يوجد في دم المرأة الحامل كميات جد مهمة من الأوستروجينات و الجسفرون (الوثيقة 1 ص 82) هذين الهرمونين ،ضروريين لصيانة مخاطة الرحم و لكبح تقلصات عضلته ،و بالتالي استمرار الحمل.
عند نهاية الشهر التاسع ( الوثيقة 1 ص 82) نلاحظ انخفاضا مهما في نسبة هذه الهرمونات بسبب شيخوخة المشيمة و قدم الجسم الأصفر، فتفقد المخاطة الرحمية استقرارها، و يرفع الكبح عن تقلصات عضلة الرحم،يعتبر هذا الانخفاض في نسبة الهرمونات المبيضية مؤشرا على بداية الولادة.
الحميل بدوره عند اكتمال نموه يتدخل في تسبيب ولادة ،و ذلك بإفراز غدته الكظرية لهرمون الكورتيزول الذي ينتقل إلى دم الأم،فيكبح مفعول الهرمونات المبيضية على الرحم ، و بذلك تنطلق تقلصات عضلة الرحم .
بالإضافة إلى هذه المسببات الهرمونية ،يتدخل الرحم أيضا في تسبيب الولادة عن طريق تواصل عصبي، فعندما يرفع الكبح عنه ،تنشأ سيالات عصبية حسية من الرحم نحو المركب وطاء نخامية فتنعكس، وتستجيب لها النخامية الخلفية بإفراز هرمون الأوسيتوسين الذي يقلص عضلات الرحم .
ب-مــراحـــلـــــهــا : ( الوثيقتين 1 و 2 ص 84)
مع قرب نهاية فترة الحمل يأخذ الحميل الوضعية المعتادة :الرأس نحو عنق الرحم،استعدادا لمغادرته، ثم ينطلق المخاض فيؤدي عمل الرحم إلى محو عنق الرحم و تمدده من بضع مليمترات إلى حوالي 10 cm ،كما أن تقلصات عضلات الرحم تتقوى تدريجيا و يزداد ترددها ، فيضغط الرحم على الأغشية الحميلية لتتمزق و ينزل السائل السلوي أولا ،ثم تتواصل الضغوطات لتدفع الحميل عبر عنق الرحم و المهبل إلى خارج الجسم .
بضع دقائق بعد طرد الحميل تعود التقلصات من جديد لتعمل على تخليص الرحم من المشيمة و الملحقات الجنينية.
45-المولود الجديد:
مباشرة بعد مغادرة الرحم،يصدر المولود صوتا يعلن عن حدوث أول شهيق و انطلاق عمل الرئة و الدورة الدموية الصغرى ، يبقى المولود مرتبطا بحم أمه عبر الحبل السري الذي يجب قطعه بعد عقده بآلة حادة و معقمة ،ثم تغطيته بضماد معقم،حتى لا يتسرب أي جرثوم إلى دم المولود ،خاصة فيروس الكزاز الذي يفتك بالرضع.تدريجيا تنحل عروق المشيمة ثم تنفصل بقية الحبل السري عن الجسم.
خلال الشهر الأول من حياة الطفل ينغلق تدريجيا ثقب Botal الذي كان يضمن انتقال الدم من البطين الأيمن نحو الأيسر و بالتالي دوران الدم في جسم الجنين ثم الحميل.
مع تقدم الرضيع في السن يتطور الجهاز العصبي باكتساب الألياف العصبية للنخاعين،بنشوء السينابسات بين العصبات و بين المراكز العصبية ،و تتعظم غضاريف الرضيع.


[align=center][/align]
 

التعديل الأخير تم بواسطة الطفل المغامر ; 13 - 06 - 2006 الساعة 01:48.
الطفل المغامر غير متصل  
 
 
رد مع اقتباس
 
 
   
إعلانات شبكة غوغل لدعم عالم ذكي
           
قديم 10 - 09 - 2006, 04:11   #2
ahmed
 
الصورة الرمزية ahmed
 
رقم العضوية : 846
الإنضمام : 10 - 07 - 2005
المشاركات : 9,033
النقاط : 12
قوة التقييم : 664
الإقامة : Cairo, Egypt
النوع: 
آخر تواجد:  02 - 10 - 2021

الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع
Egypt
افتراضي

مشكوووووووووووووووووور


Ask me for Facebook or Twitter! :)

Faculty of Oral & Dental Medicine
ahmed غير متصل  
 
 
رد مع اقتباس
 
 
   
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 

(أظهر الكل الأعضاء الذين قاموا بمشاهدة هذا الموضوع : 0
لا توجد أسماء للعرض.
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع



الساعة الآن 05:40.


 Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2022, Jelsoft Enterprises Ltd.

2005 - 2020 zakiworld website