المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : السكان و القوميات


besouma
02 - 09 - 2006, 17:51
الصين أكثر دول العالم سكانا. وحتى نهاية عام 2002، بلغ عدد السكان الإجمالي في الصين 53ر1284 مليون نسمة (ما عدا سكان منطقة هونغ كونغ الإدارية الخاصة ومنطقة ماكاو الإدارية الخاصة ومقاطعة تايوان)، وهذا العدد يمثل خمس سكان العالم تقريبا.
إن الصين إحدى الدول العالية الكثافة السكانية في العالم، ويبلغ متوسط كثافة السكان 134 نسمة/كيلومتر مربع. ولكن توزيع السكان ليس متوازنا: الكثافة السكانية عالية في المناطق الساحلية الشرقية، إذ تتجاوز 400 نسمة/كيلومتر مربع. وفي مناطق وسط الصين تبلغ أكثر من 200 نسمة/كيلومتر مربع. وتعداد السكان في هضاب المناطق الغربية قليل للغاية - أقل من 10 أفراد/كيلومتر مربع.

الزيادة السكانية
عند تأسيس جمهورية الصين الشعبية عام 1949، كان عدد سكان البر الصيني 541.67 مليون نسمة. ونتيجة الاستقرار الاجتماعي وتطور الإنتاج وتحسن الظروف الطبية والصحية وإهمال تنظيم الأسرة ونقص الخبرة في هذا المجال، ازداد عدد السكان ازديادا سريعا. فقد وصل إلى 71ر806 مليون نسمة في عام 1969. ولمواجهة المشكلة السكانية المتفاقمة، شرعت الصين ابتداء من سبعينات القرن العشرين تنفذ سياسة تنظيم الأسرة. وقد تحكمت في الزيادة السكانية حتى انخفضت نسبة الزيادة الطبيعية سنويا. وحتى عام 2002، انخفضت إلى أقل من 86ر12 بالألف. وفي الوقت الراهن، تحقق بصورة أساسية التغيير إلى التكاثر المنخفض المواليد والوفيات والزيادة.
حسب متطلبات ((منهاج الخطة الخمسية العاشرة للتنمية الاقتصادية والاجتماعية الوطنية)) الذي أجازته الدورة الرابعة للمجلس الوطني التاسع لنواب الشعب في مارس 2001، لا تتجاوز نسبة الزيادة الطبيعية في فترة الخطة الخمسية العاشر (2001- 2005) 9 في الألف، وسيبلغ عدد سكان الصين أقل من 33ر1 مليار نسمة عام 2005. وفي عام 2010، سيبلغ عدد سكان الصين أقل من 4ر1 مليار نسمة.

تنظيم الأسرة





تطبق الصين سياسة تنظيم الأسرة كسياسة أساسية للدولة. وتتخذ سياسة تنظيم الأسرة في الصين طريقة الربط المزدوج بين إرشاد الدولة وطواعية الجماهير. ويظهر إرشاد الدولة في: الحكومة المركزية والحكومات المحلية تضع القوانين واللوائح حول التحكم في زيادة السكان ورفع نوعية السكان وتحسين التركيبة السكانية وتخطيط تنمية السكان الكلية. كما تقدم إلى كل من الزوجين استشارات وإرشادات فنية وخدمات في ناحية الصحة التناسلية ومنع الحمل وتحديد النسل وإنجاب طفل أفضل صحة. طواعية الجماهير تعني أن كلا من الزوجين في سن الخصوبة يرتب الحمل والإنجاب وفقا للعمر والصحة والعمل والأحوال العائلية الاقتصادية على نحو مسؤول ومخطط، ويختار سبلا مناسبة لمنع الحمل وتحديد النسل على ضوء إرشاد سياسات وقوانين الدولة المعنية.
ومن محتويات سياسة تنظيم الأسرة الرئيسية: تأخير الزواج وتأخير الإنجاب وإنجاب أطفال أقل عددا وأفضل صحة وتشجيع كل زوجين على إنجاب طفل واحد. وفي الأرياف، يمكن لمن يواجه صعوبة معيشية بأن ينجب طفلا ثانيا بعد بضع سنوات. أما في مناطق الأقليات القومية، فوضعت أنظمة مختلفة حسب رغبات الأقليات القومية نفسها والأحوال الواقعية لعدد سكانها ومواردها واقتصادها وثقافتها وعاداتها وتقاليدها: على العموم يمكن إنجاب طفلين، وفي بعض المناطق يمكن إنجاب ثلاثة أطفال. أما بالنسبة للأقليات القومية التي عدد سكانها أقل فلا قيود على عدد إنجاب الأطفال.
منذ تطبيق الصين لسياسة تنظيم الأسرة، أصبح تأخير الزواج والإنجاب وإنجاب أطفال أقل عددا وأفضـل صحة، مفهوما مشتركا لدى المواطنين، وفي الوقت نفسه، تجعل سياسة تنظيم الأسرة النساء الصينيات يتخلصن من الإنجاب المتكرر بعد الزواج والأعباء العائلية الثقيلة، مما يرفع مستوى صحة الأمومة والطفولة.

القوميات الـ56
الصين دولة موحدة متعددة القوميات وتتكون من 56 قومية. ولما كانت قومية هان أكثر القوميات الصينية تعدادا (6ر91٪ من مجموع السكان)، تسمى القوميات الأخرى الأقليات القومية. وحسب معلومات الإحصاء الخامس لسكان البلاد كلها عام 2000, بين 55 أقلية قومية 18 قومية يتجاوز عدد سكان كل منها مليون نسمة، هي قوميات تشوانغ ومان (المانتشو) وهوي ومياو والويغور ويي وتوجيا ومنغوليا والتبت وبويي ودونغ وياو وكوريا وباي وهاني ولي والقازاق وداي، وأكثرها عددا قومية تشوانغ، يبلغ عددها 16 مليون و179 ألف نسمة. و17 قومية يتراوح عدد سكان كل منها بين 100 ألف نسمة إلى مليون نسمة، هي قوميات شه وليسو وقلاو ولاهو ودونغشيانغ ووا وشوي وناشي وتشيانغ وتو وشيبوه ومولاو والقرغيز وداوور وجينغبوه سالار وماونان. و20 قومية يتراوح عدد سكان كل منها بين أقل من 10 آلاف إلى 100 ألف نسمة، هي بولانغ والطاجيك وبومي وآتشانغ ونو وأوينك وجينغ وجينوه ود آنغ والأوزبك وروسيا ويويقو وباوآن ومنبا وألونتشون ودولونغ والتتار وختشه وقاوشان (لا يضم ذلك عدد سكان قومية قاوشان في مقاطعة تايوان) ولوبا. قومية لوبا هي القومية الأقل تعدادا، وعدد سكانها 2965 نسمة فقط.
ينتشر أبناء قومية هان في كافة أنحاء الصين، ويسكنون أساسا في المجاري الوسطى والسفلى للأنهار الكبيرة الثلاثة: النهر الأصفر ونهر اليانغتسي ونهر اللؤلؤ وسهل الشمال الشرقي. ومع أن عدد أبناء الأقليات القومية الـ55 قليل، إلاّ أن مناطق إنتشارهم واسعة – تحتل 3ر64٪ من مساحة الصين. وينتشرون بصورة رئيسية في المناطق الحدودية بشمال الصين الشرقي وشمالها وشمالها الغربي وجنوبها الغربي. وفي مقاطعة يوننان ما يزيد عن 20 قومية، لذلك تعتبر أكثر المقاطعات قوميات. وبسبب الانتقال القومي مرات كثيرة ومعسكرات العمل للجنود أو الفلاحين والمهاجرين بالإضافة إلى تعاقب الأسرات الملكية في التاريخ، تشكلت حالة استيطان عدة قوميات في منطقة واحدة وانفراد قومية واحدة بمنطقة خاصة بها، وهذا الوضع قدم ظروفا موضوعية لتقوية قومية هان تبادلاتها السياسية والاقتصادية والثقافية مع الأقليات القومية بشكل واسع وتطبيق نظام الحكم الذاتي الإقليمي القومي في المناطق المأهولة بالاقليات القومية.

الحكم الذاتي المطلق:


إن تحقيق المساواة والوحدة والمساعدة المتبادلة والازدهار المشترك بين مختلف القوميات، مبادئ أساسية تلتزم بها حكومة الصين في معالجة العلاقات بين القوميات المختلفة. وفقا لهذه المبادئ، يطبق في الصين نظام الحكم الذاتي الإقليمي القومي، أي أنه خاضع لقيادة الدولة الموحدة ومقتصر أساسا على الأقاليم التي تقيم فيها الأقليات القومية، حيث تنشأ أجهزة الحكم الذاتي لممارسة سلطة الحكم الذاتي، وهو أن يكون أبناء الأقليات القومية سادة أنفسهم يديرون شؤونهم المحلية الخاصة. بالإضافة إلى ذلك، تهتم الدولة بإعداد الكوادر والفنيين المتخصصين لأبناء الأقليات القومية عبر الجامعات والمعاهد العليا وجامعات القوميات (معاهد القوميات) ومدارس تدريب كوادر الأقليات القومية. كما تقدم الحكومة المركزية مساعدات مالية ومادية إيجابية إلى أقاليم الحكم الذاتي لدفع التطور الاقتصادي والثقافي المحلي. ويعتبر ((قانون الحكم الذاتي الإقليمي القومي)) الذي أجيز في الدورة الثانية للمجلس الوطني السادس لنواب الشعب عام 1984، قانونا أساسيا لضمان التنفيذ الفعلي لنظام الحكم الذاتي الإقليمي القومي. وفي الصين حاليا 5 مناطق ذاتية الحكم: منطقة منغوليا الداخلية الذاتية الحكم ومنطقة شينجيانغ الويغورية الذاتية الحكم ومنطقة قوانغشي الذاتية الحكم لقومية تشوانغ ومنطقة نينغشيا الذاتية الحكم لقومية هوي ومنطقة التبت الذاتية الحكم، و30 ولاية ذاتية الحكم و120 محافظة (راية – لواء) ذاتية الحكم. بالإضافة إلى ذلك هناك أكثر من 1300 ناحية قومية. والهيئات التي تمارس سلطة الحكم الذاتي في أقاليم الحكم الذاتي الإقليمي القومي هي مجالس نواب الشعب والحكومات الشعبية في المناطق الذاتية الحكم والولايات الذاتية الحكم والمحافظات (الرايات) الذاتية الحكم. ورئيس اللجنة الدائمة لمجلس نواب الشعب أو نوابه في كل من المناطق والولايات والمحافظات (الرايات) الذاتية الحكم ورؤساء المناطق والولايات والمحافظات (الرايات) الذاتية الحكم، هم من مواطني القومية التي تتمتع بحقوق الحكم الذاتي.
تتمتع هيئات الحكم الذاتي بوظائف وسلطات هيئات الدولة المحلية على نفس المستويات، وبالإضافة إلى ذلك، تتمتع بسلطات حكم ذاتي واسعة أيضا، منها وضع لوائح الحكم الذاتي واللوائح الخاصة وفقا للخصائص السياسية والاقتصادية والثقافية للقوميات المحلية, والترتيب والاستخدام المستقلان للدخل المالي التابع لأقاليم الحكم الذاتي, وترتيب وإدارة البناء الاقتصادي المحلي بصورة مستقلة, وإدارة التعليم والعلوم والثقافة والصحة والرياضة البدنية بصورة مستقلة وحماية وتنظيم التراث الثقافي القومي وتطوير وازدهار الحضارة القومية.

الملاك البريء
05 - 09 - 2006, 21:22
شكرا لك يا عسل

ملك الرومانسية
06 - 09 - 2006, 03:28
مشكوووووووووووووووووووووووووووورة

besouma
06 - 09 - 2006, 16:18
العفووووووووووووووووووووووو

فـتـاة
17 - 09 - 2006, 00:49
مشكورة على المعلومات الحلوة متلك

besouma
21 - 09 - 2006, 21:04
العفووووووووووووووووووووووووووووو

عسولة بغدادية
16 - 02 - 2010, 20:49
وصف رائع
شكرا جزيلا لك

البتول
09 - 03 - 2010, 19:50
thanks ~

.......

salem1994
15 - 03 - 2010, 19:42
بسم الله الرحمن الرحيم
مشكوووووور والله يعطيك الف عافيه
ويجلك ويجعلنا من التوابين والمستغفرين ومن الخاشعين في صلاتهم ومن اهل الجنه