الرئيسية / الأسرة والاطفال / أطفال الوطن العربي بحاجة لعامٍ مختلف

أطفال الوطن العربي بحاجة لعامٍ مختلف

  IMG_5697.JPG

أطفال العرب يعيشون حالياً كابوساً لم يعرفونه من قبل، المآسي التي تحدث حالياً في الوطن العربي، من سوريا إلى العراق، فلسطين، اليمن،…جعلت الطفل العربي يشعر أن عالمه الآن هو عالم حرب، إن لم يكن من الأقل حظاً، ليعايش هذا الكابوس كل يوم، فهو على الأكيد، يتابع الأخبار مرغماً، لأن أهله منشغلون بهذا الأمر يومياً، والأخطر في الموضوع، أن أغلب اجهزة الإعلام لدينا لا تراعي مسألة وجود أطفال يتابعون الأحداث، فتنشر صوراً ومقاطع فيديو لا توصف بشاعتها، من المستحيل ان لا تترك أثراً سلبياً عند الأطفال، بل أحياناً عقدٍ نفسية لا تُكتشف سوى لاحقاً.

أطفال العالم العربي بحاجة لعامٍ جديدٍ يختلف عن باقي الأعوام، عام سعيد بالفعل، عام ترحمهم فيه وسائل الإعلام من الصور المقززة والفيديوهات المرعبة، عام هادىء بلا حروب، أو ربما على الأقل بدون أخبار الحروب. أطفال العرب الأقل حظاً، يحتاجون إلى عامٍ بلا دمار، بلا قذائف، بلا سيارات مفخخة،…إلى عامٍ بلا دماء.

الكبار الذين لم يعودوا أطفالاً، لن يفهموا أبداً هذا الحديث، فهم منشغلين بعالم الحرب والمال، لا يهمهم الأطفال، وكيف يهتمون لهم وقد أصبحوا وحوشاً حينما قتلوا الأطفال الذين كانوا يعيشون في داخلهم. 

نتمنى لجميع أطفال العالم بشكل عام، ولأطفال الوطن العربي بشكل خاص، عاماً جميلاً ، سعيداً وهادئاً، يكونون فيه الأوفر حظاً، وقد غمرت السعادة براءتهم الطاهرة.

مع محبتنا،

عالم ذكي 

 

تعليقات الفيسبوك